Pan-Arabic
info@babyspacearabia.com
2015-11-17 16:01:43 +0200 ابقي على أمتعتك جاهزة واستعدي لكي تعيشي أكثر تجربة إثارة في حياتك. أنت مرهقة جسدياً ومع ذلك تشعرين بالسعادة تملئك، لأنك سترين بعد قليل طفلك! اهدئي واسترخي قدر استطاعتك. الأسبوع الثاني والثلاثون من الحمل

الأسبوع الثاني والثلاثون من الحمل

الأسبوع الثاني والثلاثون من الحمل 470 900
ابقي على أمتعتك جاهزة واستعدي لكي تعيشي أكثر تجربة إثارة في حياتك. أنت مرهقة جسدياً ومع ذلك تشعرين بالسعادة تملئك، لأنك سترين بعد قليل طفلك! اهدئي واسترخي قدر استطاعتك.

ابقي على أمتعتك جاهزة واستعدي لكي تعيشي أكثر تجربة إثارة في حياتك. أنت مرهقة جسدياً ومع ذلك تشعرين بالسعادة تملأك، لأنك سترين بعد قليل طفلك! اهدئي واسترخي قدر استطاعتك.

 

نمو الجنين في الأسبوع الثاني والثلاثين من الحمل

 بدخول الأسبوع الـ 32 من الحمل تكونين قد دخلت في المسار النهائي للولادة. يبدأ الجنين في اتخاذ وضعه للولادة أي أنه قد انقلب رأسًا على عقب باتجاه الأسفل ولهذا السبب يكون هناك ما يبرر الضغط  على الجانب.

يزن الطفل الآن حوالي 1.7 كيلوغراماً ويبلغ طوله حوالي 42 سنتيمتراً من رأسه إلى قدميه. يولد بعض الأطفال برأس مليء بالشعر فيما يولد آخرون من دون شعر. إن الشعر الكثيف عند الولادة لا يعني بالضرورة أنه سيبقى كذلك فيما بعد، لكن الشعر الخفيف لدى الأطفال غالباً ما يكون خفيفاً أكثر في سن الرشد.

إذا كان الجنين صبياً، تبرز خصيتاه من البطن حتى الصفن (الكيس الخارجي من الجلد الذي يطوّق الخصية). في بعض الحالات، قد لا تتخذ إحدى الخصيتين أو كلاهما مكانهما في الصفن إلا بعد الولادة. إن ثلثي الأطفال الذين لا تبرز الخصيتان لديهم عند الولادة، تستقيم حالتهم بحلول عيد ميلادهم الأول.

ربما تكونين قد أضفت 450 غراماً إلى وزنك هذا الأسبوع، لأن طفلك سيكتسب أكثر من نصف الوزن الذي يكون عليه عند الولادة.

 

ماذا ينتظرك هذا الأسبوع؟

ستبدأين منذ هذا الأسبوع في متابعة طبيبك أسبوعيًا. في حالة أنك حامل بتوأم ينبغي أن يكون تناولك للطعام وخاصة الفيتامينات أكبر وذلك لأن حاجات التوأمين تكون مضاعفة.

في الشهور الثلاثة الأخيرة من الحمل يجعلك وزن الرحم أقل قدرة على الحركة وتزداد معه آلام الظهر. يوصي الطبيب دائماً بالبقاء في المنزل أطول مدة ممكنة في الفترة المبكرة من مرحلة المخاض الأولى. حاولي الاسترخاء قدر الإمكان، ومارسي التمرينات الرياضية التي تريحك.

تنتابك الآن مشاعر كثيرة ومتضاربة. من ناحية تتلهفين لضم المولود الجديد إلى صدرك ومن الناحية الأخرى تنتابك المخاوف بالنسبة للولادة، وصحة طفلك وقدرتك في النجاح في القيام بدور الأم.

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة


برعاية