Pan-Arabic
info@babyspacearabia.com
2018-04-29 01:58:39 +0300 قد تظهر على الأم الحامل علامات "فقدان الذاكرة" أو ما يعرف " بعقل الرضيع". حيث تبدأ الأم الحامل في النسيان المؤقت لبعض الأمور الحياتية اليومية مثل فقد أماكن حفظ الأغراض في المنزل. طرق فعالة لمواجهة " فقدان الذاكرة" أو "عقل الرضيع" أثناء الحمل

طرق فعالة لمواجهة " فقدان الذاكرة" أو "عقل الرضيع" أثناء الحمل

طرق فعالة لمواجهة " فقدان الذاكرة" أو "عقل الرضيع" أثناء الحمل 470 900
قد تظهر على الأم الحامل علامات "فقدان الذاكرة" أو ما يعرف " بعقل الرضيع". حيث تبدأ الأم الحامل في النسيان المؤقت لبعض الأمور الحياتية اليومية مثل فقد أماكن حفظ الأغراض في المنزل.

تشهد الحامل هذه الظاهرة عادًة في الفترة من الشهر الرابع حتى نهاية الحمل.

تزداد معاناة الأم الحامل من ضعف الذاكرة لبضع دقائق تجاه الأمور التي تود القيام بها أو تذكرها وكذلك قد تفقد بعض المعلومات التي كانت تحتفظ بها قبل الحمل.

وجدت أحدث الدراسات في أستراليا أن 4 من كل 5 نساء أبلغن عن تغييرات بالإدراك خلال الحمل.

سبب ضعف الذاكرة أثناء الحمل

أكدت الدراسات أن ضعف الذاكرة أثناء الحمل يحدث بسبب زيادة نشاط الجهة اليمنى من الدماغ والتي تتولى إدارة المهارات العاطفية لدى الأم والتي تزداد خلال فترة الحمل الأخيرة والمسؤولة عن مشاعر الأم تجاه جنينها والتواصل معه وكذلك التقلبات المزاجية، مما يؤثر سلبًا على نشاط الجهة اليسرى من الدماغ المسؤولة عن حفظ المعلومات وإعادة استخدامها وتذكرها.

يفسر الأطباء ظاهرة ضعف الذاكرة والنسيان أثناء الحمل تفسيرًا حميدًا، حيث تعكس تلك الظاهرة الجانب الإيجابي للنسيان وهو توطيد العلاقة بين الأم وجنينها المنتَظر، ومن جهة آخرى يعمل ذلك على تهيئة الأم للقيام بمهام الأمومة ورعاية الطفل المستقبلية، حيث ينصرف إدراكها وانتباهها لما ينتظرها في المستقبل.

يعمل إرتفاع معدل هرمونات الحمل وتقلب الهرمونات الجنسية في جسم المرأة الحامل على إصابتها بالتوتر والقلق وقلة النوم مما ينعكس سلبًا على قدرتها على التذكر.

اقرأي أيضًا : احتياجات الحامل خلال الحمل وحتى الولادة

طرق فعالة لمواجهة ضعف الذاكرة

ليست هناك عقاقير طبية لتقوية ذاكرة المرأة الحامل، ولكن من المطمئن أن هذه الظاهرة سرعان ما تتلاشى بعد عدة أسابيع متتالية بعد الولادة حيث تستقر الحالة الهرمونية للمرأة وتستعيد حالتها الطبيعية.

إليكِ بعض النصائح لتخطي ضعف الذاكرة أثناء الحمل:

  1. الإستعانة بمدونة صغيرة في حقيبة يدك، لتدوين قائمة مهامك اليومية ، أو قائمة مشترياتك أو موعد زيارة طبيب الأسنان.
  2. أريحي جسمك ليرتاح قلبك؛ فراحة الجسم ضرورية جداً لراحتك النفسية واسترخائك.
  3. تحدثي في الأمر. في حال كنت قلقة على صحة طفلك وما إذا كان سيولد سليماً وآمناً، فلست وحدك بالتأكيد.
  4. مارسي التمارين الرياضية. يمكن أن تحسن التمارين الرياضية حالتك المزاجية.
  5. دللي نفسك، اذهبي في نزهة، تناولي طعاماً لذيذاً أو افعلي أي شيء يجعلك تشعرين بالسعادة.
  6. أكثري من القراءة، فالقراءة تهدئ الأعصاب.

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة


برعاية