Pan-Arabic
info@babyspacearabia.com
2016-02-04 15:24:22 +0200 ممارسة الرياضة أثناء الحمل له فوائد كثيرة لكل من الأم والطفل. فوائد الرياضة أثناء الحمل للأم والجنين

فوائد الرياضة أثناء الحمل للأم والجنين

فوائد الرياضة أثناء الحمل للأم والجنين 470 900
ممارسة الرياضة أثناء الحمل له فوائد كثيرة لكل من الأم والطفل.

تعتبر عمومًا الأنشطة المتوسطة القوة آمنة ويمكن أن تشمل التمارين الرياضية مثل المشي والسباحة والركض وركوب الدراجات الثابتة وممارسة المقاومة (ألعاب القوة) من الكرات والاطارات ووزن الجسم.

وبالنسبة لممارسة النساء الحوامل لبرنامج تدريب قوي، فإنه يجب أن يتضمن 3-4 مجموعات وتكرار من 6-8 في كل تمرين. بين التدريب يجب أن يكون هناك فواصل استراحة لبضع دقائق والاسترخاء جيدا.

فمن المؤكد أن التمارين العادية تحسن نوعية حياة المرأة ويسهل ولادة الطفل. ومع ذلك، ينبغي الإيلام  والاهتمام بقواعد السلامة أثناء ممارسة الرياضة على النحو الذي يحدده خبراء الصحة.

وتظهر بعض تعليمات السلامة الأساسية أدناه ومن الضروري فهمها  بشكل كامل من قبل المرأة الحامل التي تريد الانخراط في أي شكل من أشكال الرياضة:

-تجنب الأرض غير مستوية أو غير مستقرة عند التمرين أو المشي. مفاصل العظام في مرحلة الحمل تكون مرتخية والالتواء أو إصابات أخرى من المحتمل أن تحدث.
-بدء التمرين يجب أن يكون مدة قصيرة وسهل وبسيط، ففي أول التمرين يكون الجسم غير متماسك.
-خذ فترات راحة متكررة أثناء ممارسة الرياضة وشرب كمية كافية من الماء حتى لو كنت لا تشعر بالعطش.
-تجنب ممارسة الرياضة عندما يكون الطقس حارا جدا.
-تجنب الرياضات التي تنطوي على الاتصال الجسدي لمنع الإصابات المحتملة.
-
خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل تجنب التمارين التي تتطلب وضع أفقي من ظهرك، لأنه في هذا الوضع، لا يتدفق الدم إلى الرحم جيداً و قد يؤدي إلى المضاعفات المحتملة.
-القيام بتمارين الاسترخاء والامتدادد في بداية ونهاية برنامج اللياقة البدنية
-ينبغي أن يركز التدريب على تحسين الميل من الجسم، وخصوصا في الجزء العلوي من الجسم والبطن
تجنبي الوقوف فوق رأسك.
-يجب أن تتوقف ممارسة الرياضة إذا كان هناك أي إزعاج (مثل الألم، والنزيف، والدوار، والتقيؤ، وعدم الراحة، وزيادة مفرطة من درجة حرارة الجسم، صعوبة في التنفس، عدم انتظام دقات القلب، تشنجات)

النساء الحوامل الذين يمارسون الرياضة يجب أن تولي عناية خاصة للحصول على ما يكفي من السعرات الحرارية والمغذيات والسوائل.
قبل البدء في أي برنامج تمارين للمرأة الحامل يجب أن يأخذ المدرب بعين الاعتبار:
1.
بيانات تاريخية لها (مثل عدد مرات الحمل، فترات الحمل السابقة، والجراحة)
2.
وزن الجسم وحالتها الطبيعية الحالية
3. اختبارات الدم - شهر الحمل
4. الشكاوى المحتملة
5. الحالة النفسية لها

على أي حال يجب أن يكون هناك تشاور مع طبيب المرأة الحامل.
ولذلك فمن المستحسن بالنسبة لمعظم أيام الأسبوع ممارسة الرياضة خلال 15-20 دقيقة من التمارين الرياضية بكثافة 50-60٪ معدل ضربات القلب القصوى للنساء اللواتي لا يتمتعن بلياقة بدنية.
النساء اللواتي لديهن النشاط الرياضي المنتظم قبل الحمل ومهيئة جسديا يمكن أن تمارس التمارين الرياضية لمدة تصل إلى 30 دقيقة، في 50-60٪ من معدل ضربات القلب القصوى في معظم أيام الأسبوع.

اقرأي أيضًا : رياضة الحمل تحسن قلب المولود

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة


برعاية