Pan-Arabic
info@babyspacearabia.com
2021-04-08 00:32:24 +0300 تعتبر فطريات الفم من الأمور الشائعة التي تصيب العديد من حديثي الولادة، وتظهر في صورة بقع بيضاء على سقف الفم واللسان وعلى الشفتين أسباب فطريات الفم عند حديثي الولادة!

أسباب فطريات الفم عند حديثي الولادة!

أسباب فطريات الفم عند حديثي الولادة! 470 900
.تعتبر فطريات الفم من الأمور الشائعة التي تصيب العديد من حديثي الولادة، وتظهر في صورة بقع بيضاء على سقف الفم واللسان وعلى الشفتين

وقد تنتقل الفطريات من الطفل للأم وتسبب الألم الشديد للأم خلال الرضاعة.

وفيما يلي أهم الأسباب وطرق الوقاية والعلاج من فطريات الفم التي تصيب حديثي الولادة:

أسباب فطريات الفم عند حديثي الولادة

الإسهال والتهابات الحفاضة

يصاب الطفل أيضا بحالة من الإسهال نتيجة حدوث المضاعفات بسبب فطريات الفم التي تهاجم فم الصغير، وهذا الإسهال يسحب الكثير من العناصر الغذائية والماء من الجسم،  ، والذهاب إلى الطبيب في حالة عدم الخبرة أو استمرار هذه الحالة المرضية اكثر من أسبوعين متواصلين، وفي هذا الموضوع سوف نقدم كل ما يتعلق بهذه المشكلة وحلولها وأسبابها والأعراض التي تصاحب هذه الحالة، وأيضا طرق الوقاية والعلاج.
المضادات الحيوية والمناعة
يظهر مرض القلاع لدى الأطفال نتيجة عدة أسباب، ومنها تناول بعض المضادات الحيوية لفترة طويلة نسبيا ، حيث تعمل هذه المضادات على قتل الأنواع المفيدة من البكتيريا النافعة، وهذه الأنواع لها دور في إحداث التوازن داخل الجسم في أعداد ونسب فطريات الكانديدا داخل الجسم، فيحدث الخلل الطبيعي في الجسم، ويختل التوازن الحيوي بين عدد البكتيريا وهذه الفطريات التي تتكاثر، وتزيد كميات وأعداد هذه الفطريات الضارة عن الحد المسموح به داخل الجسم، ويفقد جسم الطفل السيطرة على هذه الفطريات، ما يؤدي إلى الإصابة بالعدوى ومرض القلاع، ومن الأسباب أيضا أن الطفل مازال صغيرا والجهاز المناعي له في طور التكوين ولم يكتمل بعد، وليس جاهزا للقضاء على أي ميكروبات أو جراثيم تهاجم الجسم، وبالتالي من السهل إصابة الطفل بمرض القلاع وبشكل مستمر وسريع، وأيضا من الأسباب انتقال عدوى هذه الفطريات من طفل آخر أو من أحد أفراد المنزل، أو عن طريق الأم والتي تنتقل منها إلى طفلها بعدة طرق، منها اصابة الأم بالالتهابات الفطرية المهبلية، وبالتالي تنتقل للطفل عند الولادة، والحالة الأخرى هي إصابة هذه الفطريات لحلمة الثدي بسبب عدم النظافة أو تعرضها لبعض الملوثات، وعند رضاعة الطفل تنتقل هذه الفطريات مباشرة إلى الطفل وسرعان ما تنتشر ويحدث مرض القلاع،
بقع بيضاء وتشققات
تهاجم الطفل بعض الأعراض التي تظهر نتيجة الإصابة ببعض فطريات الفم، ومن هذه الأعراض حالة من التهيج والحساسية في الفم وحوله، نتيجة حدوث بعض التشققات في الجلد خاصة عند ثنايا وزوايا الفم، ومن الأعراض أيضا ظهور بقع بيضاء واضحة على الشفتين وعلى اللسان وداخل جوانب الفم وسقفه وفي البلعوم وهذه البقع محاطة باللون الأحمر، وأحيانا تتحول هذه البقع إلى تقرحات مؤلمة، ويلاحظ على بعض الأطفال صعوبة في فتح الفم بسبب التشققات، ويمكن أن يشعر الطفل بصعوبة في بلع الطعام.
الوقاية والعلاج
تستخدم بعض الطرق البسيطة للوقاية من فطريات الفم عند الأطفال، ومن هذه الطرق، أولا على الأم أن تلاحظ حلمة الثدي جيدا، فإذا لاحظت وجود بعض الاحمرار أو التشققات فيمكن أن تلجأ للطبيب لوضع بعض مراهم الوقاية والتي تمنع انتقال هذه الفطريات إلى الطفل الرضيع، وأيضا تهتم بالنظافة الشخصية لها باستمرار ولا تعرض الحلمة للهواء الجاف بين فترات الرضاعة، أما في حالات الرضاعة الصناعية، فيمكن للأم أن تقوم بتنظيف وتعقيم زجاجات الحليب باستمرار، وعدم تركها في الهواء أو في مكان معرض للأتربة والميكروبات، وحفظ الحليب في الثلاجة لضمان التخلص من الميكروبات والفطريات وأيضا من طرق الوقاية عدم الإفراط في استخدام المضادات الحيوية إلا للضرورة القصوى وعند عدم وجود دواء بديل للمضاد الحيوي، ومن الضروري تنظيف كل الألعاب التي يستخدمها الطفل، لأنه يضع كل شيء يصل إليه في فمه، أما طرق العلاج فهي بسيطة ومتوافرة، ففي بعض الحالات يتماثل الطفل للشفاء دون علاج من 6 إلى 12 يوما، ولكن في حالة استمرار الفطريات وانتشارها يجب استشارة طبيب، حيث يقرر الطبيب بعض مضادات الفطريات، ويتم دهان سقف الفم وجوانبه والأماكن المصابة بالبقع البيضاء والتقرحات بهذا المضاد، ومنها مرهم النيستاتين والفلوكنازول، وفي حالة التهابات وحساسية الحفاضات يمكن استخدام دهان مثل زنك اوليف وغيره الكثير من هذه الأدوية، وفي حالة وصول الفطريات إلى الأمعاء يجب إعطاء الطفل دواء سائلا، مع الاهتمام بحلمة الأم وعلاجها ببعض المراهم مثل مرهم النيستانين لمنع عودة الفطريات مرة أخرى.

المصدر: alkhaleej

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة


برعاية