Pan-Arabic
info@babyspacearabia.com
2020-10-25 12:36:56 +0200 يحدث داخل جسم الحامل العديد من التغييرات الهرمونية والتي من شأنها الإصابة بالصداع خاصة خلال أشهر الحمل الأولى أهم النصائح لتجنب الصداع خلال الثلث الأول من الحمل؟

أهم النصائح لتجنب الصداع خلال الثلث الأول من الحمل؟

أهم النصائح لتجنب الصداع خلال الثلث الأول من الحمل؟ 470 900
يحدث داخل جسم الحامل العديد من التغييرات الهرمونية والتي من شأنها الإصابة بالصداع خاصة خلال أشهر الحمل الأولى

ولكن مع تكرار الشعور بالصداع يجب توخي الحذر فقد تكون علامة للإصابة بتسمم الحمل.

ما هي مسببات الصداع للحامل؟

- عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم.

- الانسحاب من الكافيين على سبيل المثال في القهوة أو الشاي أو المشروبات الغازية.

- انخفاض سكر الدم.

- الجفاف.

- الإحساس بالتوتر أو الإصابة بالاكتئاب أو القلق

ومن الأفضل محاولة علاج الصداع بدون دواء، وذلك من خلال:

- الحصول على مزيد من النوم أو الراحة والاسترخاء.

- دروس اليوجا خلال الحمل.

- تناول وجبات منتظمة ومتوازنة.

- وضع منشفة وجه دافئة على عينك ومنطقة أنفك، إذا كان صداع الجيوب الأنفية.

- وضع حزمة باردة على مؤخرة رقبتك وأخذ حمام، إذا كان صداع التوتر.

- تدليك العنق والكتفين.

إذا كنتي حامل وتعانين من الصداع النصفي فيمكنك تجنب تناول الأطعمة التالية:

- شوكولاتة.

- الزبادي.

- الفول السوداني.

- خبز.

- اللحوم المحفوظة.

- الجبن القديم.

- الكافيين.

- الروائح القوية.

- الأصوات العالية.

- شاشات الكمبيوتر أو الأفلام.

- المحفزات العاطفية مثل التوتر.

اتصلى بطبيبك إذا لم يعالج الباراسيتامول آلم الصداع، خاصة إذا كان لديك، إلى جانب صداعك، ألم ناتج عن أضلاعك، أو شعرتِ بالحرقة، أو انتفخ وجهك أو يديك أو قدميك فقد تكون علامة من علامات تسمم الحمل.

المصدر: اليوم السابع

 

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة


برعاية