Pan-Arabic
info@babyspacearabia.com
2017-02-22 15:05:08 +0200 احذروا: اكتئاب الحمل والولادة قد يصيب كلاً من الأم والأب ويؤثر سلبًا على الجنين! الرجال أيضًا قد يصابون بالاكتئاب خلال وبعد حمل زوجاتهم!

الرجال أيضًا قد يصابون بالاكتئاب خلال وبعد حمل زوجاتهم!

الرجال أيضًا قد يصابون بالاكتئاب خلال وبعد حمل زوجاتهم! 470 900
احذروا: اكتئاب الحمل والولادة قد يصيب كلاً من الأم والأب ويؤثر سلبًا على الجنين!

أظهرت دراسة جديدة في نيوزيلندا أن بعض الرجال يزورهم الاكتئاب أيضا أثناء وبعد فترة حمل شريكات الحياة.

ووجد الباحثون في الدراسة التي شملت نحو أربعة آلاف رجل أن نحو ستة في المئة ظهرت عليهم أعراض الاكتئاب في إحدى المراحل خلال فترة الحمل أو في الأشهر التسعة التالية للولادة.

وقالت ليزا أندروود من جامعة أوكلاند "أعتقد أن من المهم للأزواج إدراك إمكانية أن يصاب أي منهما بالاكتئاب وأن يطلبوا العون والمساندة".

أوضحت الدراسة التي نشرت بدورية جاما للطب النفسي أن تسعة في المئة من الرجال يعبرون عن إصابتهم بالاكتئاب في إحدى مراحل حياتهم وأن نحو ثلاثة في المئة ذكروا مرورهم بنوبة اكتئاب في العام الأخير.

اقرأي أيضًا : أسباب الاضطرابات النفسيية عند المرأة في مرحلة النفاس

ومن المعروف أن اكتئاب المرأة الحامل يؤثر على صحة الطفل. لكن الجديد في الأمر ما توصلت له دراسة سابقة أن اكتئاب الآباء يلعب دوراً كبيراً هو الآخر. حيث وجدت أن اكتئاب الآباء قد يزيد من خطر الولادة المبكرة بنسبة 38%.

كما أن اكتئاب الأب يمكن أن يؤثر أيضاً على نوعية الحيوانات المنوية، والتي تترك آثار جينية في الحمض النووي للطفل وتؤثر على وظيفة المشيمة.

ويقولون إن الحمل والولادة ربما يجعلان الرجل يواجه خطر التعرض لاكتئاب بشكل متزايد على الرغم من أن البحث يركز بشكل نمطي على النساء اللائي يواجهن خطرا متزايدا بالإصابة باكتئاب خلال الحمل وبعد الولادة.

وتم الربط بين أعراض الاكتئاب التي يصاب بها الرجال خلال الحمل وتعرضهم لضغط أو لسوء حالتهم الصحية. وبعد الولادة زاد احتمال ظهور هذه الأعراض لدى الرجال الذين كانوا يشعرون بضغط خلال حمل زوجاتهم أو الذين انقطعت علاقتهم بالأم أو الرجال الذين صُنفت حالتهم الصحية على أنها متوسطة أو سيئة أو الرجال العاطلين أو من لهم تاريخ من الاكتئاب .

وكشفت أندروود إنه ليس بوسع الباحثين أن يحددوا ما إذا كانت أعراض الاكتئاب تسبب سوء الحالة الصحية ومشاكل أخرى أو العكس. وأضافت: "بالتأكيد هذا يشير إلى أن علينا تقديم المزيد من الدعم للأزواج".

اقرأي أيضًا : اكتئاب أحد الوالدين قد يسبب الولادة المبكرة

وقال جيمس بولسون الطبيب النفسي والأستاذ المساعد بجامعة أولد دومينيون في فرجينيا إن بعض الناس قد يشعرون بالذنب لتلقيهم العلاج من الاكتئاب بينما دخل حياتهم مولود جديد. وأضاف أن عليهم التفكير في الحصول على العلاج كوسيلة لإصلاح النظام الذي يشمل الطفل.

وتشير النتائج إلى أن علاج الاكتئاب قد يقلل من خطر الولادة المبكرة. ولكن يتطلب ذلك اتباع الآباء لنهج علاجي والتخلي عن عدم رغبتهم في اللجوء للعلاج النفسي وعليهم تذكر مصلحة وصحة الأم الحامل والجنين.

 

رويترز

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة


برعاية