Pan-Arabic
info@babyspacearabia.com
2017-07-10 14:32:16 +0300 لا تقتصر فوائد الرضاعة الطبيعية على الطفل فقط، بل أن الأمهات المرضعات تتعرّضن لدرجة خطر أقل فيما يتعلق بأمراض القلب والسكتة الدماغية. الرضاعة الطبيعية تحمي الأم من أمراض القلب

الرضاعة الطبيعية تحمي الأم من أمراض القلب

الرضاعة الطبيعية تحمي الأم من أمراض القلب 470 900
لا تقتصر فوائد الرضاعة الطبيعية على الطفل فقط، بل أن الأمهات المرضعات تتعرّضن لدرجة خطر أقل فيما يتعلق بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

أفادت دراسة بريطانية حديثة، أجراها باحثون بجامعة أكسفورد، ونشرت نتائجها في مجلة جمعية القلب الأمريكية، أن الأمهات اللواتي يرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية، أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

قام الباحثون بتحليل بيانات 289 ألفًا و573 من السيدات الصينيات، وطُلب من النساء تقديم معلومات عن تاريخهن الإنجابي، وموقفهن من الرضاعة الطبيعية، فراقب الباحثون معدلات الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية بين النساء المشاركات في الدراسة، لأكثر من 8 سنوات من المتابعة.

فوجد الفريق أن النساء اللواتي أرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية، تراجـع لديهن فى المتوسط خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 9%، والسكتة الدماغية بنسبة8%، ومع كل 6 أشهر إضافية من الرضاعة الطبيعية، تنخفضت مخاطر أمراض القلب والسكتة الدماغية لدى السيدات بنسبة %4.

اقرأي أيضًا : الطفل الذي يرضع طبيعيًا يجوع سريعًا 

وكشفت النتائج أن النساء اللواتي أرضعن أطفالهن رضاعة طبيعية لمدة سنتين تراجـع لديهن خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 18% والسكتة الدماغية بنسبة 17%.

وقال الباحثون أن الحمل يغير عملية التمثيل الغذائي للمرأة بشكل كبير، لأنها تخزن الدهون لتوفير الطاقة اللازمة لنمو طفلها وبمجرد ولادة الطفل يمكن للرضاعة الطبيعية أن تقضي على الدهون المخزنة بشكل أسرع.

وكانت دراسات سابقة كشفت أن الرضاعة الطبيعية لا تفيد الطفل وحسب، بل يمكن أن تفيد الأمهات أيضاً، وتساعدهن على تقليل الألم المزمن بعد الولادة القيصرية. اقرأي عن نتائج هذه الدراسة

وأخيراً، تنصح منظمة الصحة العالمية بأن يظل حليب الأم مصدر الغذاء الرئيسي للطفل حتى سن 6 أشهر، وتوصي بالاستمرار لاحقاً في الرضاعة الطبيعية (مع الأطعمة الصلبة) حتى وصول عمر الطفل إلى سن عام.

المصدر: وكالات 

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة


برعاية