Pan-Arabic
info@babyspacearabia.com
2018-04-29 02:03:52 +0300 عليكِ كأم جديدة معرفة أفضل الطرق والوسائل لتحقيق التوازن المطلوب بين مهام الأمومة ومستقبلك المهني "العمل" و "الأمومة"... هل هي معادلة صعبة؟

"العمل" و "الأمومة"... هل هي معادلة صعبة؟

 "العمل" و "الأمومة"... هل هي معادلة صعبة؟ 470 900
عليكِ كأم جديدة معرفة أفضل الطرق والوسائل لتحقيق التوازن المطلوب بين مهام الأمومة ومستقبلك المهني

قد ينظر البعض إلى الأمومة إلى كونها إنذار بمرحلة جديدة تستوجب بالضرورة ترك العمل التي كانت تزاوله الأم قبل الحمل والتفرغ التام لمهام التربية ورعاية الأطفال، لكن عليكِ كأم جديدة معرفة أفضل الطرق والوسائل لتحقيق التوازن المطلوب بين مهام الأمومة ومستقبلك المهني:

تقييم وضعك الحالي

عليكِ تقييم ظروف عملك الآن قبل الشروع باتخاذ قرار الحمل، عدد ساعات عملك ومدة إجازة رعاية المولود، في حالة عودة العمل بعد عدة أشهر، كيف ستوفرين الرعاية المناسبة لرضيعك الصغثر "حضانة، والدتك، جليسة أطفال"، كلها أمور يجب أن تفكري بها لتنعمي بحياة متوازنة.

وضع الميزانية المناسبة

يجب عليكِ إعداد الميزانية الخاصة بك إذا تخليتً لفترة زمنية عن راتب العمل وهل سيتطلب ذلك توفير مبلغ محدد من المال شهريًا كصندوق إدخار لكِ بعد الولادة.

الرضاعة الطبيعية والعودة إلى العمل

طلب المساعدة

مناقشة الزوج في أمر طفليكما وترتيب أولوياتكما سويًا، تعد الخيار الأفضل على الإطلاق. تستطيع المرأة العاملة طلب المساعدة من الزوج للقيام ببعض الأمور الخاصة بالأولاد مثل توصيلهم للمدرسة صباحًا، أو اصطحابهم لزيارة طبيب الأطفال، أو شراء بعض الأغراض للمنزل وذلك من أجل ضمانة حياة أفضل للأسرة بأكملها.

ربة المنزل ليست أفضل من الأم العاملة

الأم العاملة تفيض مشاعرها بالأمومة، بل أن الأمومة في كثير من الحالات هي التي تدفع الأم إلى العمل لتحقيق مستويات معيشية أفضل لأطفالها ولأسرتها ككل وهذه ميزة تضاف إلى الأم العاملة، وقلبها يفيض حبا وحنانا بحب أطفالها وخوفها عليهم.

قد يحظى أطفال الأم العاملة بإهتمام أكثر من ربة المنزل في كثير من الأحيان، والدليل على ذلك أن ربة المنزل قد تبقى في المنزل ويتعرض طفلها للإهمال بسبب إنشغالها في تنظيف المنزل وإعداد الطعام وخلافه، وتوجد أمثلة كثيرة على ذلك، فلو نظرنا حولنا لوجدناها،

أما الأم العاملة فهي منظمة للوقت بين أطفالها وزوجها وبيتها، فالنظام أساس نجاحها في مهمتها الكبرى، وفي كلتا الحالتين لا يمكن الحكم عن مشاعر الأمومة، لأنها أرقى من أن تخضع للمقارنة بسبب عمل المرأة من عدمه، فالأم الحنون لا يغيرها أي شيء سواء عمل أو غيره..

ويجب التأكيد على أمر هام وهو أن الأم ربة المنزل ليست أفضل من الأم العاملة ولا العكس، فكلتاهما أم، والأم الأفضل والأكثر حنانا هي من تنجح في إشباع إحتياجات الطفل من العطف والحنان والإهتمام وهي من تترك بصمات غالية وقيمة وهامة في نفس الطفل وتساعده في التفوق تمهيدا لبناء شاب قوي يستطيع مواجهة الحياة.

اقرأي أيضًا : خفض ساعات العمل للنساء الحوامل أمر ضروري

المصدر: موقع البوابة

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة


برعاية