Pan-Arabic
info@babyspacearabia.com
2017-05-28 15:10:15 +0300 وجدت دراسة لبنانية أن احتمالات أن تضع النساء الحوامل اللائي يصمن رمضان حملهن مبكرًا لا تزيد بالمقارنة مع النساء الأخريات اللائي لا يصمن. دراسة: لا علاقة بين صيام رمضان والولادة المبكرة

دراسة: لا علاقة بين صيام رمضان والولادة المبكرة

دراسة: لا علاقة بين صيام رمضان والولادة المبكرة 470 900
وجدت دراسة لبنانية أن احتمالات أن تضع النساء الحوامل اللائي يصمن رمضان حملهن مبكرًا لا تزيد بالمقارنة مع النساء الأخريات اللائي لا يصمن.

ولم يجد الباحثون الذين نشرت نتائجهم في الدورية الدولية لطب التوليد والنساء اختلافات كبيرة في معدل الولادة قبل الاسبوع السابع والثلاثين من بين 201 امرأة حامل في بيروت صمن رمضان بالمقارنة مع 201 امرأة لم يصمن.

وقال أنور نصار الذي رأس الدراسة وهو استاذ طب التوليد والنساء في المركز الطبي بالجامعة الامريكية ببيروت انه على الرغم من ان النتائج مطمئنة فيما يتعلق بعدم وجود زيادة في خطر الولادة المبكرة فان حقيقة أن متوسط الوزن عند الولادة يكون اقل بشكل ملحوظ في النساء اللائي يصمن رمضان مثيرة للقلق."

ومن أجل هذه الدراسة استعان نصار وزملاؤه بنساء حوامل من أربعة مراكز طبية حول بيروت في أغسطس اب 2008 يطابقن مواصفات من يعتزمن الصيام مع مجموعة مقارنة لم تصم. وكانت كل النساء في الثلث الثالث من حملهن خلال فترة الدراسة. وفي عام 2008 جاء رمضان في شهر سبتمبر ايلول.

وبصفة عامة وضعت 21 امرأة في كل مجموعة قبل اسبوعها السابع والثلاثين وهو يعتبر "ولادة قبل تمام فترة الحمل." ووضعت ثلاث نساء صائمات قبل الاسبوع السابع والثلاثين من حملهن مقابل واحدة في المجموعة التي لم تكن صائمة ولكن الباحثين يقولون ان هذا الفرق ربما يرجع للصدفة. وفي المتوسط كان وزن أطفال الصائمات نحو ثلاثة كيلوجرامات مقابل 3.2 كيلوجرام لاطفال غير الصائمات.

ومن بين التفسيرات المحتملة لهذا الفرق هو ان الأمهات الصائمات كن يزيدن بشكل أقل خلال فترة رمضان بواقع 1.6 كيلوجرام مقابل 2.3 كيلوجرام بين غير الصائمات.

اقرأي أيضًا : 10 نصائح لصيام الأم المرضعة في رمضان

وعلى الرغم من عدم تمكن الباحثين من تحديد ما الذي يعنيه انخفاض الوزن عند الولادة بالنسبة للاطفال فيما بعد في الحياة فقد اشار نصار الى انه مرتبط بمرض القلب. وربما تكون الآثار الأخرى للصيام خلال الحمل غير مباشرة فقد تكون هنك عواقب مع نمو الطفل.

وفي كل الأحوال يجب عليكِ زيارة طبيبكِ قبل بداية الشهر بأسبوع، لاستشارته في إمكانية صومكِ خلال رمضان، وحتى يحين موعد ولادتكِ، فإذا كانت حالتكِ الصحية العامة جيدة، ولا تعانين من سكر الحمل أو ارتفاع ضغط الدم، فعادةً لن يرفض الطبيب قراركِ بالصيام، يتبقى فقط أن تهتمي بالمحاذير الخاصة بصوم الحامل، مثل الحرص على تناول الكميات الكفاية من المواد الغذائية الضرورية للجسم، وكذلك شرب كميات كافية من السوائل خلال ساعات الإفطار، وخصوصًا الماء.

رويترز

تعليقات

Neutral avatar

مقالات مشابهة


برعاية